لا أحد اختبر حقيقة إلى يومنا هذا السفر على متن طائرة لرجال الأعمال تزهو بهيكل عريض للغاية. لكن الفرصة لتحقيق ذلك باتت أقرب بكثير من ذي قبل. فقد اكتملت مراجعة التصميم الدقيق لطائرة فالكون 6X من شركة Dassault Aviation، ما يعني أن المخططات قد تحددت ويمكن للشركة البدء بمسار التصنيع

قد ترتحل أعداد كبيرة من طائرات الرجال الأعمال في الولايات المتحدة مباشرة إلى باحة الخردوات في ظل التحسينات الإلزامية الأخيرة وأعمال الإصلاح المطلوبة الكفيلة بأن تجعل أسعارها فلكية. بل إن تغيرَيْن مهمين في القواعد، سيوضعان موضع التنفيذ العام المقبل، يهددان بانقطاع رحلات خمس الطائرات الخاصة الأقدم

تشكل اضطرابات ما بعد السفر حقيقة لا لبس فيها. ولا أحد يدرك هذه الحقيقة بقدر الرؤساء التنفيذيين الذين يسافرون عبر أجواء المعمورة ذهابا وإيابا لإتمام صفقات الدمج، والمشاركة في الاجتماعات العائلية، حتى تناول وجبة غداء. لم تغفل شركة بومباردييه في كندا عن هؤلاء الزبائن، فتعاونت مع علماء على مدى سنوات

لا تطرح طرز جديدة من الطائرات إلا نادرًا. لكن شركة إمبراير، التي تتخذ من البرازيل مقرًا لها، تقدم طرازا حديثا من طائرة جاهزة للإقلاع. وإذا كانت الشركة محقة، وهذا شرط لا بد منه، فإن طائرة رجال الأعمال Praetor 600 قد تشكل «الطائرة الفاخرة، متوسطة الحجم والمجهزة بمقصورة رحبة، الأفضل أداء التي 

اشترك بالنشرة الإخبارية

آخر الموضوعات