كشفت دار الساعات الإيطالية بانيراي عن أول مجموعة NFT حصرية ومحدودة مع طرح ساعة Radiomir Eilean Experience Edition التي يقتصر إصدارها المحدود على 50 نموذجًا فقط.

تعاونت بانيراي في أول مجموعة لها من الرموز غير القابلة للاستبدال مع أحد الرواد في هذه الفئة وهو الفنان الإيطالي سكايغولب Skygolpe متعدد التخصصات. صمم سكايغولب رموزًا غير قابلة للاستبدال NFT ستسلم لكل مشتر لساعة Radiomir Eilean Experience Edition، إذ سيتسلم المشترون عملاً فنياً فريداً من نوعه من إبداع سكايغلوب يمكنهم استخدامه والاستفادة بحيازته.

 يُذكر أن رموز NFT توفر دليلاً قاطعاً على الملكية، وهي منفذ إلى تجربة معززة للزبائن، مع فوائد وخدمات تبدأ على الفور وتتكشف للمستخدم باستمرار.

تضم رموز Genesis NFT محتوى حصريًا فيما يتعلق بتفاصيل ساعة Radiomir Eilean Experience Edition،  مع دعوة من يسعده الحظ باقتنائها إلى رحلة على متن اليخت Eilean الذي تحمل الساعة اسمه، على طول ساحل أمالفي الإيطالي.

يكشف كل رمز NFT لمالكه عن جوانب فريدة لمسار الرحلة، وسيحصل مالكو Genesis NFT على أولوية الوصول إلى المبادرات المستقبلية من بانيراي، بما في ذلك الخدمات والأنشطة والعروض الخاصة من العلامة التجارية، إلى جانب منصة للتواصل الخاص السلس مع بانيراي، بدءاً بفعالية Eilean Experience التي تُقام في شهر يونيو على ساحل أمالفي، والإبحار عبر مياه البحر الأبيض المتوسط على متن اليخت التاريخي إيليان.

إصدار ساعة Radiomir Eilean Experience Edition

Panerai

تحتفي ساعة Radiomir Eilean Experience Edition بأسطورتين مرتبطتين بعالم البحار، هما: بانيراي وإيليان، ويُعد يخت إيليان الكلاسيكي تحفة فنية صممها وبناها صانع القوارب الشهير ويليام فايف. وقامت بانيراي بترميمها ليعود اليخت إلى مجده السابق.

بُني هذا اليخت في عام 1936، قبل أن تطرح بانيراي نموذجها الأولي من أحد أكثر إبداعاتها الأسطورية شهرة: علبة Radiomir وهي أول علبة على الإطلاق قامت دار الساعات العريقة – التي تعود أصولها إلى مدينة فلورنسا – بتطويرها.

إصدار ساعة Radiomir Eilean Experience Edition

Panerai

تدمج هذه الساعة رموز بانيراي الجمالية والتقنية، مع تفاصيل مستوحاة من اليخت إيليان، وتأتي في علبة متينة ثنائية المواد: الفولاذ المقاوم للصدأ ذو المظهر المعتق، والبرونز. يبلغ قطر العلبة 45 ملليمترًا، وتُعد خلفًا لعلبة راديومير الأولى التي أُنتجت في ثلاثينيات القرن الماضي.

يرى جان مارك بونترويه، الرئيس التنفيذي لدار بانيراي، دخول العلامة التجارية عالم رموز NFT باعتباره تطورًا منطقيًا، موضحًا "تتحلى علامة بانيراي بالشجاعة، ونلتزم دائمًا بالبقاء في طليعة مستخدمي التكنولوجيا الجديدة في قطاعنا".

وأضاف بونترويه: "سنسعى دائمًا وراء كل وسيلة أو تقنية تسمح لنا بتقديم تجربة أكثر ثراءً لزبائننا الذين لديهم اهتمامات عميقة وانتقائية، وأعلم أنهم سيكونون متحمسين لجمع القطع الفنية من أحد أكثر فناني العالم تميزًا".