أسدلت بوغاتي الستار على أحد أجرأ مشاريع بناء السيارات المخصصة في تاريخها، وذلك عبر تسليم النموذج العاشر والأخير من سيارات شنتوديتشي Centodieci إلى مالكه لتنتهي رحلة تصنيع هذه السيارة إلى الأبد. 

تعرف بوغاتي بصناعتها للسيارات الخارقة التي تعد لفئة بعينها من الملاك، ولكن مشروع شنتوديتشي كان أكثر حصريّة من بقيّة مشاريعها، إذ أعلنت عنه الشركة في عام 2019 تزامنًا مع احتفالها بالذكرى 110 لتأسيسها.

النموذج العاشر والأخير من سيارات بوغاتي شنتوديتشي يصل إلى مالكه

Bugatti

ضم المشروع عشر سيارات مصنوعة يدويًا، واستمرت بوغاتي منذ ذلك الوقت في بناء وتسليم السيارات حتى سلمت أخيرًا النموذج الأخير. واستلهمت شنتوديتشي تصميم سيارة بوغاتي الرائدة EB110 التي كانت إحدى أوائل سيارات الصانع بشكل عام، وهي السيارة الخارقة الوحيدة التي صنعتها بوغاتي تحت قيادة رومانو أرتيولي قبل أن تستحوذ عليها فولكس فاجن في عام 1998.

تحفة شنتوديتشي الأخيرة 

يأتي النموذج العاشر من شنتوديتشي مطليًا بلون الكوارتز الأبيض ذي البريق الساطع مع لمسات من ألياف الكربون السوداء في بعض جوانب السيارة مثل الجناح والشبكة الأمامية والنوافذ، ومسحات من لون "بوغاتي بلو" الأزرق تظهر بوضوح في المكابح والجناح الخلفي وفتحات التهوية الأمامية في إشارة واضحة إلى سيارة EB110 التي كانت مغطاة باللون الأزرق المميز بالكامل.

ويمتد هذا الخيار اللوني إلى داخل المقصورة ليغطي المقاعد والمنصة الأمامية والأبواب وبعض أجزاء السقف مظهرًا السيارة في مزيج فريد من نوعه يجمع بين اللونين الأبيض والأزرق ويزيدها بهاءً وأناقة. 

النموذج العاشر والأخير من سيارات بوغاتي شنتوديتشي يصل إلى مالكه

Bugatti

أما محرك السيارة، فهو قطعة أخرى لا تقل تفردًا عن تصميمها وألوانها. فقد جُهزت المركبة بمحرك W16 من ست عشرة أسطوانة بسعة 8.0 لترات، معزز بأربعة شواحن توربينية، وقادر على إنتاج قوة تزيد على 1600 حصان، متيحًا الوصول إلى سرعة 100 كيلومتر/الساعة في 2.4 ثانية فقط. 

النموذج العاشر والأخير من سيارات بوغاتي شنتوديتشي يصل إلى مالكه

Bugatti

احتاجت بوغاتي لوضع حد لسرعة المحرك القصوى إلكترونيًا عند 380 كيلومترًا/ الساعة بغية السماح للسيارة بالسير وسط الشوارع المعتادة.  ويساعد المحركَ وزن السيارة الذي يعد أخف من وزن بوغاتي شيرون بأكثر من 20 كيلوغرامًا، والتصميم الديناميكي الذي يتناسب مع قوة الهواء المحيطة بها حتى تتمكن من تحقيق سرعتها الخارقة دون أي مقاومة من الهواء. 

الآن وقد انتهت بوغاتي من سلسلة شنتوديتشي (التي تعني الرقم عشرة بالإيطالية)، فإنها ستتفرغ لإكمال بقيّة سلاسل سيارتها، إذ صرحت الشركة بأنها ستعمل على بناء 100 سيارة شيرون ثم 99 سيارة من W16 Mistral ثم 40 سيارة من Bolide المخصصة لحلبات السباق فحسب.